تربية الأبناء بين التحصين داخل البيت و الإنفتاح على الخارج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تربية الأبناء بين التحصين داخل البيت و الإنفتاح على الخارج

مُساهمة  راجل في الأحد فبراير 27, 2011 12:06 pm

تحدثت إلى صديق لي عن تربية الأبناء في بيئة متدهورة و عن أي الاسلويبن أجدى:
1- ترك الأولاد في معزل عن المحيط الخارجي مع توفير الأجواء المناسبة داخل البيت حتى نتجنب عن الاحتكاك بذوي الأخلاق السيئة، و هم الأغلبية للأسف.
2- الانفتاح على الوسط الخارجي و الاختلاط بأبناء الحي مع تدعيم التربية الأسرية و تفعيل المراقبة لتقويم السلوكيات السيئة في بدايتها.
و كان لكل حل ايجابياته و سلبياته: فقد ينجم عن العزلة ضعف توكيد الذات و الثقة في النفس و صعوبات كبيرة عند محاولة الاندماج في المدرسة. كما أن مجتمعنا المتدهور يتميز بعدائية عند الأطفال اتجاه قرنائهم الذين يظهرون بمظهر المتأدب.
لكن في الجهة المقابلة انفتاحهم على الشارع في سن مبكر سيشكل لديهم مصدر قوي من مصادر التلقي و تكوين الشخصية و الذي من الصعوبة بمكان مجابهته عبر التوجيه الأسري.
أدعو الإخوة الكراملمشاركتنا آرائهم و تجاربهم....

avatar
راجل

المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 13/02/2011
الموقع : زبانة - أرزيو

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

تربية الابناء

مُساهمة  سليم في الأربعاء مارس 02, 2011 11:02 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يا ذاك الراجل لقد وضعت إصبعك على الجرح.
فما سميته الأبناء سيكونون الآباء و أجيال المستقبل فلا ندري هل سيطرحون نفس السؤال أم يكون لهم رأي أخر, الله أعلم.
أما رأيي فهو إمساك العصا من وسطها فلا يكتمل هذا بدون ذاك لكن مع مراقبة حازمة ومستمرة وجهد وعزيمة متواصلة غير منقطعة فلا بد من لعب وتأديب ومصاحبة للطفل كما جاء في وصية لسيدنا عمربن الخطاب رضي الله قال: "لاعبه سبعاً وأدبه سبعاً وصاحبه سبعا" أو كما قال رضي الله. هذا والله أعلم
وللحديث بقية......

سليم

المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 22/02/2011
العمر : 39
الموقع : المحقن ارزيو

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: تربية الأبناء بين التحصين داخل البيت و الإنفتاح على الخارج

مُساهمة  راجل في الأربعاء مارس 02, 2011 12:56 pm

بارك الله فيك أخي سلسم على تفاعلك مع الموضوع و رأيك الصائب بإذن الله. ولكن ألا ترى معي أن تأثير الشارع يبقى الأقوى حتى مع الجهود التي ذكرتها خاصة لو أضفنا له المدرسة التي لم تعد تعد تلعب الدور المنوط بها. ثم التلفاز الذي يصب في نفس الإتجاه فالهياكل الثقافية إن وجدت ...الخ.
ومع ذلك فالاستعانة بالله ثم بذل المستطاع مع الأخذ بعين الاعتبار ميزات هذا الزمان حتى لا نظلم الناشئة و نضمن تجاوبهم و قد قيل: إذا أردت أن تطاع- فأمر بالمستطاع..... يتبع
avatar
راجل

المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 13/02/2011
الموقع : زبانة - أرزيو

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى